الاردن (ج2) ما قبل السفياني !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الاردن (ج2) ما قبل السفياني !

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء يونيو 21, 2017 1:45 pm




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الاردن (ج2) ما قبل السفياني !

جميع الحقوق محفوظة
Mahdi times

الصهاينة الداعمون للمجلس الاحتياطي الفدرالي في امريكا يحضرون لخلافة اسلاموية مزيفة، هدفها الأول محاربة الامام المهدي عليه السلام !

إبن الإنجليزية ليس هو السفياني...

سيكون الأردن في حالة تأهب قصوى من
يونيو 2017 الى اوائل 2020. فيصبح
متنمرا الى حد ما بداية من هذا الصيف
وأكثر من ذلك بكثير في 2018 !

لذلك سنشهد بعض التحركات الجريئة في
يونيو/يوليو و اكتوبر/نوفمبر 2017 !
ثم وقت من المشقة والاضطراب الشديد
وتغيير الاتجاه في 2019/2018 !

تغيير في الحكومة والمناصب الكبرى
والقيادات العسكرية وتهديد صريح
بالاطاحة بالملك !

صيف 2017 وربيع وصيف 2018:
وضع غير امن وجدلي جدا. وباء يبدأ
بالانتشار. انتشار عدوى الارهاب. وتحول
الاعمال الفردية الى الجماعية !

من مارس الى ديسمبر 2018 و2019:
مرحلة عنوانها أرملة على قبر مفتوح !
تشقق جميع الروابط المادية والاجتماعية.
يدفع الى التوسع دفعا !

اما وقت المخاطر العظمى فيبدأ في 2019
ويمتد الى 2022. فترة طويلة من الإجهاد
الكبير والبلاء والحرب !

الملك عبد الله: متردد وتحت ضغوط امريكا
المتزايدة. فمن هذا الصيف الى اواخر 2018
وما بعده يتعرض للعديد من محاولات
الاغتيال والحوادث الغامضة ! ويدخل مرحلة
افعل هذا او تعزل (إنقلاب) او الإرهاب !
فيكون عالقا !

فالبرغم من حالته الصحية الممتازة الا انه
سيضطر الى العلاج النفسي وتناول ادوية
الاعصاب !

هدية امريكا للاردن ومعها السعودية
عمليات ارهابية، يبدأ عدها العكسي في
13 يونيو !

مما يحدث رجة (خفية) وضغوطا في العلاقات
الدبلوماسية مع امريكا في يونيو/يوليو
واكتوبر/نوفمبر 2017 !

الاكيد انه سيقدم تنازلات حفاظا على ملك
العائلة. لكن 2020/2019 مرة اخرى هي
الاوقات الأكثر ضغوطا وخطورة على حياته !

يونيو اغسطس 2017: ارتباك في
استراتيجيته وخلافات وغش الحلفاء.
سبتمبر 2017: سفر لمسافات طويلة.
سبتمبر اكتوبر 2017: حزن في الاسرة
والمملكة، حالة وفاة.

ابريل يونيو 2018: على الجانب المظلم،
في خطر. يحشر نفسه في مشاكل كبرى.
يتورط في فضيحة وسمعته تتضرر.

الاردن / العراق: مواجهة لا بد منها !
ارى توتر كبير و اشتباكات حول ربيع
2018 بداية من ابريل. الاردن يريد
اجتياح العراق بحلول 2020/2019 !

الاردن / امريكا:
ستعرض امريكا على الجيش الاردني لعب
دور سوبرمان المنقذ.

فاختبار العلاقة بين الاردن وامريكا يبدأ
من يونيو ويوليو 2017 الى اواخر 2018.
سيوحي هذا التحالف بأنه يواجه خطرا
كبيرا، مما يضطره الى شن حرب على شكل
ضربات وانتشار مفاجئ.

لأنه وفي نفس الوقت تقوم امريكا
بتهديد الاردن مرتين، فيكون هناك
تباطؤ في العلاقات الدبلوماسية وخوف من
القيادة الاردنية في يونيو/يوليو
واكتوبر/نوفمبر 2017 !

الأردن وسوريا في غبار الحرب:
ستتجمد العلاقة بين الأردن وسوريا
وتتوتر اكثر من يوليو الى اكتوبر 2017.

وفي ابريل/مايو 2018 تبدأ مرحلة العداء
المباشر. فتتدهور وتتفاقم خلال
2019/2018، وأكثر من ذلك بكثير في
2020/2019 !

الإرهاب:
ربيع 2018:
توسع حركة الجهاديين في اربد والزرقاء
والسلط ومعان. حيث ستأمر امريكا داعش
واخواتها بالاشتباك مع الجيش الاردني
والقيام بعمليات ارهابية فيكون بين
صخرتين.

من ربيع 2018 الى 2019: رغم الحضور
القوي للجيش الاردني الذي اراه يستعرض
عضلاته الا انه سيتعرض لخسائر فادحة !

الزعيم الجديد لداعش يجهز في الاردن:
رجل يرشحه اتباعه ليكون القائد الجديد.
له شعر اسود مجعد خفيف، طوله الى الكتف
مع تصفيفة حديثة. الزعيم الجديد ليس
مشهور، وهو مثل الارهابي الجهادي جون،
عميل مزدوج.

هو رجل اسرة معه امراة. يتعامل مع عقود
النفط ولا ياخذ من الارباح شيئا بل يكتفي
بمبلغ صغير من المال. انواع كثيرة من
السلاح بين يديه تعكس شخصيته
الدموية !

لديه سكين مميز عريض من الاسفل. ذكي
ومدرب في امريكا للزعامة. يؤمن فقط بأن
يجعل الناس يؤمنون به. سرعان ما
سيذكر اسمه على مسامع الجاهلين
فيبايعونه !

له عدة خطط منها: خطة احتياطية للتمدد
في درعا ودمشق وجنوب شرق (العراق
والكويت) في المستقبل الغير بعيد !

يتنقل بين الاردن ومركز القيادة الجديد
شمال شرق سوريا، في منزل محاط بقطعة
ارض، له مدخل من جهة الجنوب.

بتنسيق مع الجيش الامريكي والاردني
ستزيد داعش من رعبها بتفجيرها لـمسجد
كبير (الاموي؟) في سوريا.

تصعيد على الحدود الشمالية للأردن:
توجه الهاربين من داعش بأعداد كبيرة
الى البادية السورية قرب الحدود الاردنية.
ستكون هناك معركة واسعة النطاق في
درعا وفي وقت لاحق في الرقة، مما يؤثر على
الامن الداخلي للأردن !

كما ذكرت سابقا ستكون درعا الهدف
الاول. لعبة القط (الاردن) والفأر (الارهاب) !

مرحلة جديدة وقرار حيوي..عملية عسكرية
عنوانها الزحف من الرمثا إربد الى درعا.
بدعم اسرائيلي من الغرب من هضبة
الجولان، وعدد من الجماعات الارهابية من
الشرق من بادية الشام. عملية إلهاء لفتح
الطريق امام الجيش الاردني للتقدم !

معركة دمشق:
وسيشارك الجيش الاردني في معركة
دمشق ضمن الحلف العربي الامريكي
الاسرائيلي !

قصف جوي عنيف لدمشق من قبل الحلف.
ثم مهاجمة دمشق من ثلاث جهات. قبيل
عيد ديني سيدخلون بعد محاولتين وعلى
مرتين، سيدخلون ويخرجون بسرعة.

الاردن/ اسرائيل:
بعد وقوف الاردن اضطراريا حسب رأيه
مع اسرائيل، الا ان هذه الاخيرة ستشن
عليه هجوما عنيفا بحلول 2023/2022 !

عمّان:
على المدى البعيد ارى العاصمة عمان وقد
ضربت بالنووي ولن تكون صالحة للحياة !

والله اعلى واعلم.
وكل شيء بمشيئة الله.
Mahdi Times

Admin
Admin

المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 09/06/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mahditime313.3oloum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى